الرئيسية » اراء ودراسات

اراء ودراسات

لبنان: 5 قنابل للتفكيك!

في المشهد اللبناني العام، ما الذي يجري فعليا ؟ هناك محاكاة لتجارب جرت في دول اخرى. الدولة التي كانت يوغوسلافيا سابقا، جورجيا، اوكرانيا، بالاضافة الى سوريا. وهناك دول اخرى بالطبع، لكن أوجه التشابه كثيرة وهي ليست مجرد مصادفات تاريخية. أولا، تدمير سلطة الدولة وتهشيمها. السخرية من الرئيس عون، كموقع للرئاسة الاولى، يؤكد ذلك منذ خطابه الاول، وعزله ومنع اي حوار ...

أكمل القراءة »

الصين تعيد صياغة العالم.. فأين لبنان من “طريق الحرير”؟

تجري بهدوء منذ العام 2013، عملية كبرى لاحياء “طريق الحرير” المتشكل قبل نحو 200 سنة قبل الميلاد، وانما الان وفق قدرات الصين في القرن ال21، ما قد يساهم في تغيير شكل العالم الذي نعرف، ربما من خلال مصالح اقتصادية – وربما سياسية – اكثر اعتدالا وعقلانية. فأين لبنان من كل ذلك؟ خليل حرب +++++++++++++++++++++++++++++++ من الصين الى شرق اوروبا ثم ...

أكمل القراءة »

“الحريري الرابع” وحكومات التعثر

دخول جنة الحكومات في لبنان أسهل من جحيم الخروج منها. هذا اقله بالنسبة الى سعد الحريري الذي وجد نفسه في لحظة مباغتة، قبل نحو 15 سنة، في صدارة المشهد السياسي اللبناني. دخل الحريري النادي السياسي في العام 2005، من أوسع أبوابه. لكنه انتظر حتى حزيران العام 2009، لتلوح أمامه الفرصة الأولى لتشكيل حكومة. عانت حكومته الاولى كثيرا قبل خروجها الى ...

أكمل القراءة »

بعيداً عن التبسيط المخلّ

يبدو أن المخاض اللبناني سيكون عسيراً. بل وأعسر مما تطلّبته الولادات المعروفة المسجّلة في العالم. الإنكار السلطوي الذي خبره اللبنانيون سابقاً، قبل الحرب وبعدها، وتتواصل فصوله اليوم، بدءاً من ورقة سعد الحريري وحتى كلمة ميشال عون، يتكامل مع فوضى «البدائل» المطروحة وضبابيتها. وهي فوضى مقصودة ولها من يرعاها ويحرص على دوامها. والمراوحة عند هذه الفوضى، تحديداً، والعجز عن كسرها أو ...

أكمل القراءة »

من لومومبا الى بوتين

لا الزمن زمن الاتحاد السوفياتي والزعيم خروتشوف الذي تخلى عن الزعيم الافريقي باتريس لومومبا في الكونغو، ولا زمن جمال عبدالناصر الذي حاول انقاذه من براثن الاستعمار البلجيكي ولم ينجح، فجرى اعدامه. الا ان روسيا، الوريثة الشرعية للاتحاد السوفياتي، تعود الى طرق أبواب قارة أفريقيا بكل ثقة. تحاول روسيا تجاوز الام وخيبات الماضي في الخمسينات والستينات من القرن العشرين. قمة “افريقيا ...

أكمل القراءة »

انجي والجولاني

وجهان متعارضان، لكنهما يلتقيان في مكان ما أمامنا. احدهما بطابع متدين، متزمت، جاد وصارم، منخرط في الارهاب والقتل وتكفير الاخرين، ووجه آخر، انثوي متفلت، مرح بميوعة، غارقة في الاثارة بكثير من التشويه. الوجهان سوريان، وهما شكل من أشكال افرازات الحرب والمجتمع. مفروضان اعلاميا، كل على طريقته. أحدهما، خضعت صورته لعملية صقل منظمة من جانب وسائل اعلام ك “الجزيرة” لتلميع مسيرته ...

أكمل القراءة »

يا أيها الأرض .. كل هذا الظلم !

ماذا لو التقطنا صورة من السماء للارض؟ ما هو شكل العالم الذين نعيش فيه؟ ماذا لو كانت الصورة شديدة التفصيل لدرجة انها ستخبرنا، بالارقام، شكل حياتنا وصورتها، والاهم مفارقاتها. في الآتي قراءة لعالمنا بالارقام، وهي محاولة لا مفر فيها، من الوقوع في فخ سواد المشهد القائم. خليل حرب +++++++++++++++++++++ ليس بالامكان الادعاء ان صورة العالم وردية، ذلك ان غالبية الوقائع ...

أكمل القراءة »

إيران و “ولاية الفقيه” بعيون مصطفى اللباد

غيب الموت صباح الأحد الباحث المصري المتخصص بالشأن الإيراني الدكتور مصطفى اللباد بعد رحلة علاجية استمرت عامين على الأقل، وقد اشتهر اللباد بمقالاته التحليلية واطلالاته الإعلامية التي كان يناقش فيها المستجدات الإيرانية برؤية تحليلية يقرأ عبرها الواقع ويستشرف مستقبل التطورات على الصعيد الإيراني ومنه إلى الصعيد الإقليمي. لم تقتصر شهرة مدير مركز الشرق للدراسات الإقليمية والاستراتيجية على عالم الصحافة، وإنّما ...

أكمل القراءة »

العقيد قشمر: لبنان ليس محصنا في الأمن السيبراني

يعمل الامن السيبراني على حفظ وحماية المعلومات الموجودة على الشبكة العالمية، وله اهمية كبرى في الحرص على تقديم معلومات صحيحة ومن مصادر موثوقة للمستخدمين، وهذا ما يبث الامن والطمانينة في المجتمع، كما يُتيح للمستخدمين اضافة معلوماتهم الشخصية على الشبكة العالمية، وبذلك يعمل الامن السيبراني على حماية الامن في الدولة وذلك لما يقدمه من حماية معلوماتية للافراد والهيئات والمنظمات الموجودة في ...

أكمل القراءة »

إن ما سهرنا ببيروت منسهر بالشام

ينقذنا الفن من البحث عن عنوان لقاء بين الناس، حين تزداد زواريب “العنصرية”، فيروز والرحابنة ونصري ووديع وغيرهم، امتلكوا قدرة تطويع “جغرافية الصوت” ليتجاوزوا المكان ويزرعوا الموسيقى والكلمات في وجدان الانسان. الحاجة لهذه المساحة، هرباَ من طوفان الحقد، ضرورة في المرحلة الراهنة، كون الاعلام يلعب دورا سلبيًا في كلا الجبهتين، العنصرية والتآخي. يكفي رفع لافتة واحدة وحدث معين مرتبط بعنوان ...

أكمل القراءة »