الرئيسية » الخليج » الامساك بالحرس الوطني ابرز قرارات الملك السعودي

الامساك بالحرس الوطني ابرز قرارات الملك السعودي

الرياض – “جورنال”

اجرى الملك السعودي سلمان بن عبدالعزيز تعديلا وزاريا واسعا شمل مناصب مهمة في الحكومة ومناصب ادارية بارزة، في وقت تتعرض المملكة الى ضغوط وانتقادات خارجية قل مثيلها منذ سنوات.

وشملت القرارات الملكية وزارة الخارجية وإدارة الأمن العام والحرس الوطني، واعادة تشكيل مجلس الشؤون السياسية والأمنية الذي يتولاه ولي العهد الأمير محمد بن سلمان.

العساف

وتم اعفاء وزير الخارجية عادل الجبير من منصبه، وتعيينه وزير دولة للشؤون الخارجية، ليحل مكانه إبراهيم بن عبد العزيز العساف الذي كان احد المعتقلين في “فندق الريتز”، وهو تولى سابقا وزارة المالية. وأعفي الأمير محمد بن نواف بن عبدالعزيز آل سعود سفير المملكة في لندن من منصبه وعين مستشارا للملك السعودي. وتولى وزارة الإعلام تركي عبد الله الشبانة.

وعين الأمير عبد الله بن بندر بن عبدالعزيز وزيرا للحرس الملكي، وسرعان ما اعلن انه سيتم تنويع التسليح من الخارج بحيث لا يقتصر على دول معينة بل يشمل دولا عديدة وبما يحقق مصالح المملكة. وكان الامير عبدالله بن بندر من المقربين من محمد بن سلمان، وسبق ان عمل الى جانبه في مواقع عدة.

وعين الامير عبدالله بن بندر في منصبه خلفا لخالد بن عبد العزيز بن محمد بن عياف آل مقرن الذي كان بدوره تولى المنصب عندما ازيح الامير متعب بن عبدالله الذي يعتقد انه كان من بين محتجزي “الريتز”.

ويعتبر الحرس الوطني الذراع العسكري الاقوى الى جانب الجيش السعودي، وله مهمات عسكرية وامنية اساسية في حماية استقرار الممملكة وكان اسسه الملك الراحل عبدالله.

وتم تعيين الفريق أول خالد بن قرار الحربي مديراً للأمن العام، خلفا للفريق سعود الهلال الذي لم يمض على شغله هذا المنصب سوى عام ونصف العام.

وازيح تركي آل الشيخ من هيئة الرياضة وعين رئيساً لهيئة الترفيه فيما عين عبد العزيز بن تركي الفيصل رئيساً للرياضة. وتعتبر هيئة الترفيه من الادوات التي يعول عليها محمد بن سلمان في رؤيته للسعودية الجديدة، كما يقول. وعبدالعزيز بن تركي الفيصل، هو الابن الثاني للأمير تركي الفيصل رئيس الاستخبارات السعودية السابق، وسفير الممكلة لدى واشنطن ولندن سابقا.

وتضمنت القرارات تعيين السيدة إيمان المطيري مساعدة لوزير التجارة.

وشملت الاوامر الملكية قرارات بإنشاء عدة هيئات منها “الهيئة العامة للمعارض والمؤتمرات” و “الهيئة السعودية للفضاء” والتي عين على رأسها نجل الملك سلطان بن سلمان بمرتبة وزير، بالإضافة إلى إنشاء “هيئة المحتوى المحلي والمشتريات الحكومية”.

عن جورنال

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*