الرئيسية » العالم » “نوفوستي”: أول ظهور لـ “ترمينيتور-2” في سوريا

“نوفوستي”: أول ظهور لـ “ترمينيتور-2” في سوريا

سمحت السلطات العسكرية الروسية بأول ظهور اعلامي لمدرعة الدعم الناري الروسية “بي ام بي تي -72” الملقبة ب “ترمينيتور-2″، وذلك على هامش زيارة الرئيس السوري بشار الأسد الى قاعدة حميميم الجوية في الشمال السوري.

وبحسب وكالة “نوفوستي” الروسية فان رئيس هيئة الأركان العامة في الجيش الروسي فاليري غيراسيموف، استعرض بنفسه المركبة القتالية الواعدة، أمام الرئيس الاسد في قاعدة حميميم، حيث ترابط القوة الروسية.

وذكرت الوكالة الروسية “إن تجربة الحملتين الحربيتين، الأفغانية والشيشانية، أظهرت أن أكبر تهديد للعربات المدرعة في ظروف قتال حرب المدن والتضاريس الصعبة، تعتبر قاذفات القنابل والصواريخ الموجهة المضادة للدروع”.

وأشارت إلى أن المركبة القتالية لدعم الدبابات “بي ام بي تي”، صممت وصنعت في شركة “أورالفاغونزافود” لصالح الجيش الروسي، كأداة متنقلة شاملة للدفاع وتغطية المدرعات ضد المشاة. ووفقا لتصور المصممين، يجب أن تتقدم هذه الآليات جنبا إلى جنب مع الدبابات بنفس الترتيب في المعركة، ومهاجمة أي هدف يمثل خطرا على الهدف الموكل إليها حراسته.

وتعتبر “بي ام بي تي- 72” المتطورة، أشبه بمدمرة أرضية، وليس آلة قتال، اذ تتسلح “برشاشين “ايه 42 ” من عيار 30 ملم وذخيرة تصل إلى 900 طلقة، إلى جانبهما مدفع رشاش عيار 7.62 ملم، ونظام متكامل من الحماية السلبية، بالإضافة إلى صواريخ موجهة مضادة للدبابات. وبإمكان هذه المدرعة “تدمير هدفها من مسافة تبعد 6 كيلومترات، ومدفع قاذف “أي جي أس – 17”   لاستهداف تجمعات المشاة.

المصدر: نوفوستي

عن جورنال

Avatar

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*